اخفاء الاعجابات: كيف سيبدو التسويق عبر المؤثرين بعده؟

آخر تحديث: 05 سبتمبر 2019

اخفاء الاعجابات: كيف سيبدو التسويق عبر المؤثرين بعده؟

اخفاء الاعجابات: كيف سيبدو التسويق عبر المؤثرين بعده؟

 

بعد شائعات طويلة منذ العام الماضي، تأكد الخبر أن انستقرام عازمة على ازالة ظهور عدد الاعجابات على صور مستخدميها، خاصة بعد قيام انستقرام بعمل اختبار أولى على المستخدمين في كندا شهر مايو الماضي ومن ثم توسيع هذا الاختبار الي أستراليا ونيوزيلندا وأيرلندا وإيطاليا واليابان والبرازيل في يوليو الماضي ايضا، اي بعد شهرين من تطبيق اخفاء عدد الاعجابات على الصور ومقاطع الفيديو للمستخدمين في كندا.


قالت انستقرام في رسالتها لمستخدميها: "نريد أن يركز متابعيك على ما تشاركه من صور وفيديوهات، وليس على كم الإعجابات التي عليها."

ولكن رغبة انستقرام في خلق أجواء أكثر واقعية وأقل تنافسية على تطبيقها، يطرح العديد من التساؤلات حول مستقبل هذا التحديث على المؤثرين والعلامات التجارية؟ وكذلك مستقبل وسائل التواصل الاجتماعي بشكل عام؟ 

 

ما الهدف من ازالة اعجابات انستقرام؟

 

يقول انستقرام أن سبب هذا التحديث هو تشجيع المستخدمين على التركيز على النشر والتفاعل على انستقرام، حيث يقوم المستخدمين حاليا بحذف الصور التي لا تحصل على اعجابات كافية. 

 

ازالة اعجابات انستغرام


يعتقد كثير من العلماء بأن الثقافة المحيطة بوسائل التواصل الاجتماعي سامة بسبب الهوس بالاعجابات والميل للمقارنة مع الآخرين بشكل مستمر. حيث أظهرت الكثير من الدراسات أن وسائل التواصل الاجتماعي تسبب القلق والاكتئاب والشعور بالوحدة وتراجع جودة النوم وعدم تقبل شكل الجسم لدى كثير من مستخدميها.

ولهذا يريد مطوري انستقرام من المستخدمين التركيز على المحتوى الذي يشاركوه، بدلا من عدد الإعجابات التي يحصلوا عليها، وبالفعل من المتوقع أن يساعد التحديث في اعادة توجيه استخدام التطبيق بطريقة مختلفة و سليمة و بناءة، ويشجع المستخدمين على التركيز أكثر على فن نشر الصور والمحتوى الجيد والذكريات اللطيفة.

تذكر أنه على الرغم من أن التحديث يلغي قدرة المتابعين على رؤية عدد الإعجابات التي تتلقاها، إلا أنه يسمح لمالك الحساب بعرض الاعجابات الخاصة بهم. 

 

كيف يبدو التحديث الجديد لدى المستخدمين؟


على الرغم من أنه لن يتم عرض عدد الإعجابات التي تتلقاها وبالتالي لن يستطيع متابعينك من مشاهدتها، إلا أنه سيظل يظهر بعض الأسماء الخاصة بمستخدمين أعجبوا بالفعل بصورتك، كما هو الحال الآن ولكن مع فرق أنه لن يظهر العدد الدقيق للأشخاص الذين أعجبوا بالصورة على العام. 

 

ازالة اعجابات انستقرام

 

وعلى الرغم من ان إزالة الاعجابات هو التحديث الرئيسي الذي نتكلم عنه إلا أن هناك المزيد من التحديثات والميزات القادمة التي تعد بها انستقرام مستخدميها، مثل اضافة ملصقات أكثر في الرسائل المباشرة و فلاتر مدهشة في مكالمات الفيديو المباشرة بالاضافة الي فلاتر الكاريوكي للقصص والملصقات التعبيرية في الردود.. الخ

 

كيف سيؤثر ازالة اعجابات انستقرام على صحة مستخدميها؟

 

كما ذكرنا فإن انستقرام قد ساهم خلال العقد الأخير بازدياد معدلات القلق والاكتئاب والشعور بالوحدة وتراجع جودة النوم  والاكتئاب والعزلة الاجتماعية وعدم تقبل شكل الجسم لدى الأجيال الشابة، لدرجة أنه صنف كأكثر تطبيقات التواصل الضارة بالصحة العقلية للمراهقين والشباب. لهذا لطالما اعرب كثير من الآباء والأمهات خلال السنوات الماضية عن قلقهم من الآثار السلبية لوسائل التواصل الاجتماعي على ابنائهم، مع الدعوة إلى استخدامها بشكل صحي. 

لهذا يرى كثير من الخبراء ان إزالة أو اخفاء اعجابات انستقرام خطوة في الاتجاه الصحيح، خاصة أنها سوف تقضي على الجانب التنافسي للتطبيق. ولكن بعض علماء الاجتماع يخشون إلا تساهم في حل مشكلة العزلة الاجتماعية عند المراهقين والشباب الذين يتفاعلون بشكل سلبي مع صور اصدقائهم، وخاصة عندما يرون صور أصدقاءهم في المناسبات الاجتماعية بدونهم، حيث يبقى لديهم الشعور بأنهم مستبعدون. 

 

كيف سيؤثر هذا التحديث على صناعة التسويق عبر المؤثرين؟

 

لا شك أن هذا التحديث أحدث فزعا كبيرا لدى عدد كبير من المؤثرين حول العالم، وخاصة ان التحديث يحرمهم من أهم المعايير التي تظهر قوتهم على وسائل التواصل ويلعب دورا كبيرا في حياتهم المهنية ومتوسط دخلهم، ولكن الشيء المطمئن أنه لا يوجد اي تحديث في الأفق قد يساهم في اخفاء عدد المتابعين للبروفايلات على انستقرام.

ولكننا بكل الأحوال سوف نشهد ازدهارا لمعايير تقييم أكثر عمقا ومفيدة للمؤثرين الحقيقيين وكذلك أكثر جدوى للشركات والعلامات التجارية، وعن هذا يقول محمد الخالديالمدير التنفيذي لمنصة دولفينوس:

هذا التحديث سوف يساهم في دفع المؤثرين للتركيز على معايير التأثير الحقيقي في انستقرام والتي لطالما تم تجاهلها لصالح معايير أكثر اغراء وأقل جدوى للعلامات التجارية مثل عدد المتابعين وعدد الاعجابات.

سوف نشهد اهتماما من العلامات التجارية بمعايير أكثر جدوى وفاعلية عند الترويج عبر المؤثرين مثل معيار عدد التعليقات على المنشورات وعدد مرات الحفظ والمشاركة ومعيار "التمرير لأعلى" في القصص.

لهذا فقد يكون التحديث بالفعل مفيدا لازدهار المؤثرين الحقيقين الذين بنوا بالفعل مجتمعا محبا لهم ويؤمن بمحتواهم، ولكنه ايضا سيكون مؤلما جدا للمؤثرين الذين بنوا تأثيرهم على الاعجابات دون الاصالة والمصداقية لأنهم لن يستطيعوا الإيفاء بمتطلبات المرحلة الجديدة.

 

هل سيستمر التحديث؟

 

على الرغم من أنه التحديث يتوفر حاليا في 7 دول مثل كندا وأستراليا ونيوزيلندا وأيرلندا وإيطاليا واليابان والبرازيل، إلا أنه ليس من المؤكد أن انستقرام ستبدأ في اختبار إزالة الاعجابات في أماكن أخرى. 

لكن إذا سارت الأمور على ما يرام في هذه الدول، ورأى مطوري التطبيق زيادة إيجابية في التفاعل ومشاركات المستخدمين، فمن المحتمل أن يتم تطبيق ازالة الاعجابات في أماكن أكثر بشكل كبير. 

يتأمل كثير من الخبراء في حال نجاح هذا الاختبار في هذه الدول، أن  يتم فرض ازالة الاعجابات بانستقرام في كل مكان حول العالم ومن ثم على وسائل التواصل الاجتماعي الأخرى مثل فيسبوك وتويتر .

 

فريق العمل

مهمتنا هي تمكن المؤثرين والعلامات التجارية من التعاون وإنتاج محتوى رائع وملهم.. نحن في بحث مستمر عن مؤثرين لديهم شغف تطوير هذه الصناعة وابهار العلامات التجارية.

مقالات ذات صلة

5 أسئلة شائعة حول العمل مع المايكرو-إنفلونسرز العرب

5 أسئلة شائعة حول العمل مع المايكرو-إنفلونسرز العرب

هذه المقالة مهمة جدا لكل الماركتيرز الذي يعملون أو يخططون للعمل مع المايكرو-إنفلونسرز وفيها الأجوبة الشافية حول أكثر 5 أسئلة شائعة في المجال بالمنطقة العربية

كيف تختار بذكاء المؤثرين الأنسب لماركة أزياءك؟

كيف تختار بذكاء المؤثرين الأنسب لماركة أزياءك؟

أضحت صناعة الأزياء معتمدة بشكل أساسي على المؤثرين على وسائل التواصل الاجتماعي لانجاح نشاطات التسويق، ولكن كيف تختار المؤثرين الأكثر ملائمة لك ولعلامتك التجارية

التعليقات (0)

اشترك بالنشرة البريدية واحصل على مشاركاتنا الأكثر شعبية كل أسبوع


أيضا ندعوك لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي

روج لمنتجاتك عبر المؤثرين بسهولة

الاشتراك مجاني للأبد ابدأ الآن

اتبع خطوات أفضل العلامات التجارية