5 أسئلة شائعة حول العمل مع المايكرو-إنفلونسرز العرب

آخر تحديث: 29 يونيو 2019

5 أسئلة شائعة حول العمل مع المايكرو-إنفلونسرز العرب

5 أسئلة شائعة حول العمل مع المايكرو-إنفلونسرز العرب

مع تزايد شعبية اعلانات المشاهير في السنوات الأخيرة، ارتفعت شهرة الكثير منهم وارتفع للأسف أسعار الإعلانات من خلالهم، وفي كثير من الأحيان، تكون تكلفة إنتاج محتوى إعلاني عبر أحد المؤثرين المشاهير أكثر كلفة من ميزانية التسويق لمدة عام لعلامتك التجارية، ولهذا لا تستطيع العلامات التجارية الصغيرة والمتوسطة العمل مع المؤثرين المشهورين وحتى لو استطاعت شركتك التعاون مع مؤثر واحد من العيار الثقيل مثل ثنيان خالد الذي يمكن أن تصل تكلفة إنتاج فيديو إعلاني واحد من خلاله الي 25000 دولار أمريكي؛ إلا أن تكلفة هذا التعاون سوف تبقى تثقل كاهل ميزانية التسويق الخاصة بعلامتك التجارية لفترة طويلة.

بسبب هذا، انتقلت الكثير من الشركات العربية للعمل على إقامة شراكة وتعاون مع صغار المؤثرين أو المايكرو-إنفلونسرز لانتاج محتوى إعلاني يدعم علامتها التجارية، ومع أن المايكرو-إنفلونسرز لديهم عدد قليل من المتابعين مقارنة بالمشاهير إلا أنهم يتوفرون على أهم ثلاثة أمور تبحث عنها الشركات والعلامات التجارية لإقامة تعاونات مجدية ألا وهي:  الأصالة والملاءمة والتفاعل الرائع. كما أن تكلفة العمل مع المايكرو-إنفلونسرز عادة ما تكون أقل بكثير من تكلفة العمل مع المؤثرين المشاهير.


إلا أن الصعوبة تقع في اختيار الأشخاص المناسبين، خاصة في ظل تواجد عشرات مواقع التواصل الاجتماعي عبر الويب، بدأ من فيسبوك ومرورا بتويتر واليوتيوب ليس انتهاءً بانستقرام وكذلك وجود تنوع هائل من المستخدمين والمدونين والمؤثرين على هذه المنصات. كل هذه الأمور تصعِّب على المسوقين عملية الاختيار خاصة وأن لديهم الكثير من الأسئلة حول الطريقة الأنجع وكيفية وضع الميزانية وكذلك ما الذي يمكن توقعه من صغار المؤثرين؟
 
فيما يلي قمنا بالإجابة على 5 من أكثر الأسئلة شيوعًا التي تطرحها العلامات التجارية حول حملات التسويق عبر صغار المؤثرين/المايكرو-إنفلونسرز .
 

 

1-  كيف يمكنك اكتشاف المايكرو-إنفلونسرز ؟



على الرغم من أنه لا يوجد تعريف واحد متفق عليه على المايكرو-إنفلونسرز، إلا أننا في دولفينوس اتفقنا وعملائنا على تعريفنا الخاص والذي يعتبر المايكرو-إنفلونسرز Micro-influencers هم المدونين وأصحاب الحسابات على منصات التواصل الاجتماعي الذين يكون لديهم عادة ما بين 9000 إلى 100,000 متابع.

لهذا عزيزنا الرائع لا تنزعج عندما تجد من يتخذ مقاربات أضيق و يعتبر المايكرو-إنفلونسرز هو الشخص الذي يتوفر على أقل من 10000 متابع أو من يتخذ مقاربات أوسع ويتعبر المايكرو-إنفلونسرز هم كل الأشخاص الذين لديهم أقل من 250000 متابع على وسائل التواصل الاجتماعي.


في الحقيقة إن النجاح في اختيار المايكرو-إنفلونسرز الأفضل بالنسبة إليك يتطلب منك أن لا تقع في فخ الأرقام؛ فلا يهم إن كان لدى الشخص 9000 أو 90،000 متابع، المهم هو مستوى تفاعله مع المعجبين أو المتابعين ومن ثم مستوى تفاعل المتابعين معه، والقاعدة العامة دائما ابحث عن أشخاص ذوي مستويات مرتفعة من التفاعل، كالمشاركات والتعليقات وردود الأفعال على المحتوى الموجه للمتابعين.
 

 

2-  ما هي تكلفة العمل مع المايكرو-إنفلونسرز ؟



ستجد  بعض المايكرو-إنفلونسرز سعداء بدرجة كافية لتلقي منتج مجاني مقابل رعايتهم لمنتجك والتحدث عنه خاصة إذا كانوا يستخدمون منتجك بالفعل ويحبونه.في حين يطلب آخرون تعويضًا ماليًا، لكن الجيد في الأمر أنه لن يٌثقل ميزانيتك التسويقية بأي حال من الأحوال.


و رغم أن تكلفة العمل مع المؤثرين اجمالا والمايكرو انفلونسرز تحديدا تختلف باختلاف عوامل كثيرة مثل نوع المنصة التي تريد الترويج من خلالها و مكان اقامة المؤثر و حجم المتابعين ومعدل التفاعل ومتطلبات الإعلان الترويجي، إلا أن مجمل المايكرو-إنفلونسرز في المنطقة العربية يتقاضون أقل من 200 دولارًا لكل محتوى ترويجي كبوست أو فيديو، وقد يصل تكلفة البعض الي 500 دولار وفقا لاعتبارات المجال وحجم الطلب وتركيز الجمهور.

 


3- ما الذي يمكن أن تتوقعه من العمل مع المايكرو-إنفلونسرز ؟ 



عندما تجد المايكرو-إنفلونسرز الصحيح و المناسب لعلامتك التجارية وتقدم له عرضا لا يٌرفض للتعاون، يمكنك من دون شك توقع محتوى أصيل وموجه وجذاب. بصفتك علامة تجارية، هناك حد لمقدار التواصل مع العملاء وإثبات فوائد منتجاتك. إلا أن تعاملك مع المايكرو-إنفلونسرز سيتيح لك التقرب أكثر إلى عملائك لأن هذا المؤثر سيعمل جاهدا على انشاء محتوى  ذا قيمة. هذا المحتوى يسمح للعملاء المحتملين ليس فقط برؤية عميل حقيقي يستفيد من منتجاتك، بل يحصلون أيضًا على هذه المعلومات من شخص يتابعونه ويثقون به.

 


4-  كيف تعرف ما إذا كانت حملتك ناجحة؟

 

يعتبر النظر في معدل التفاعل لدى المؤثر قبل التعاقد معه مؤشرا في غاية الأهمية لنجاح حملتك الاعلانية، لهذا توفر لك دولفينوس نظرة حول كل مؤثر قبل التعاقد معه، وبعد انطلاق حملتك الاعلانية تابع بانتظام معدلات التفاعل مع محتواك الاعلاني ثم راقب احصائياتك على مواقع التواصل الاجتماعي، هل بعد انخراطك في هذا التعاون مع هذه المؤثر شهدت أي زيادة في حجم المتابعين أو زيادة في اهتمام متابعيك الحاليين؟ هل ترى مزيدا من المشاركات والإعجابات والتعليقات؟ وإذا كنت ترغب في الحصول على المزيد من التفاصيل وقياس العائد الاستثمار، فكر في إنشاء عناوين URL للصفحة المقصودة مع تتبع منفصل لكل مايكرو-إنفلونسرز أو قم بإعطاء هؤلاء المؤثرين قسائم شرائية خاصة لكل واحد منهم لكي يتمكن متابعيهم من الاستفادة منها و شراء منتجاتك وبالتالي تعقب عمليات البيع. 

 

 

5- كيف يمكن العثور على المايكرو-إنفلونسرز المناسبين لك للعمل معهم في دولفينوس؟

 

في البداية، قد يتطلب الأمر منك بعض التجربة و الوقوع في الخطأ قبل العثور على المؤثرين المناسبين، فإليك بعض النصائح للبدء بعلاقة ممتازة مع المؤثرين الأنسب لعلامتك التجارية. 

أسس حسابا يعبر عن احترافية علامتك التجارية واضف الشعار ثم شرح بسيط حول علامتك التجارية ورسالتها  وأهم منتجاتها، هذا سيساعد المايكرو-إنفلونسرز على التعرف عليك بشكل افضل ويُظهر جديتك بالفعل.

 

  1. رقي حسابك لتتمكن من البحث المتقدم عن المؤثرين الأكثر ملائمة لك، ثم ابدأ في تحديد أهم المؤثرين الملائمين لك، وانشئ معهم حملات اعلانية مخصصة، أذكر فيها ما تريد بدقة وقدم عرضا ماليا مجزيا مع اظهار اعجابك بالمحتوى الذي يُقدموه، وتقديرك للمجتمع الذي بنوه.
  2. لديك ميزانية محدودة ولكن لديك منتجات مجانية، إذا أخبرهم بأنك ستقدم لهم المنتج كهدية بالإضافة الى العرض المالي فهذا سيشجعهم على قبول عرضك إذا كان أقل من توقعاتهم.
  3. وافقوا على عرضك؟ هذا شئ رائع، اجعل تواصلك الأول قصيرا وحلو و امنحهم الحرية في إنتاج المحتوى فهذا سيشجعهم على العمل معك مرات ومرات، تذكر أن هؤلاء سيكونون مشاهير المستقبل بالفعل.
  4. احصل على تغذية راجعة منهم و راقب ردود فعل جمهورهم حول منتجك، هذه سيساعد على تحسين منتجك وتطوير نهج الحالي مع المؤثرين.

 

هنا في دولفينوس، نريد أن نجعل عملية اختيار وإدارة المايكرو-إنفلونسرز أسهل ما يمكن. بمجرد استخدامك للمنصة ستكتشف حلولا واسعة النطاق للعمل مع المايكرو-إنفلونسرز العرب؛ بدءًا من مساعدتك على انشاء استراتيجيتك للعمل مع المؤثرين عبر حملات اعلانية سهلة وبسيطة، ومن ثم توفير معلومات حول جودة كل مؤثر و وليس انتهاءً بتوفير معلومات كافية حول مدى ملائمة كل عرض من عروض المؤثرين المهنية لك.

 

نعم، أنا أسمعك؟? بالفعل دولفينوس هو الحل الأنسب للمسوقين المشغول الذين يرغبون في العمل مع المايكرو-إنفلونسرز العرب بشكل صحيح وفعال وبوقت قصير ??

 

مريم امشيشو

ماستر في إدارة الأعمال، ومترجمة ومهتمة بشدة بإثراء المحتوى العربي في كل ما يخص ريادة الأعمال والتسويق و أؤمن بقوة الكلمة و أعتبر مواقع التواصل الاجتماعي كنزا عظيما للوصول الي ما لم نكن نستطيع الوصول له سابقا

مقالات ذات صلة

كيف تختار بذكاء المؤثرين الأنسب لماركة أزياءك؟

كيف تختار بذكاء المؤثرين الأنسب لماركة أزياءك؟

أضحت صناعة الأزياء معتمدة بشكل أساسي على المؤثرين على وسائل التواصل الاجتماعي لانجاح نشاطات التسويق، ولكن كيف تختار المؤثرين الأكثر ملائمة لك ولعلامتك التجارية

دراسة حالة: كيف تسوق محتواك بالتعاون مع المؤثرين

دراسة حالة: كيف تسوق محتواك بالتعاون مع المؤثرين

في هذه المقالة الدسمة والمُلهمة يستعرض عباس صحراوي معك دراسة حالة تسويقية لاستخدام المؤثرين في تسويق المحتوى عبر مواقع التواصل الاجتماعي، هل انت مستعد ؟

التعليقات (0)

اشترك بالنشرة البريدية واحصل على مشاركاتنا الأكثر شعبية كل أسبوع


أيضا ندعوك لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي

روج لمنتجاتك عبر المؤثرين بسهولة

الاشتراك مجاني للأبد ابدأ الآن

اتبع خطوات أفضل العلامات التجارية