التسويق بالمحتوى: دليلك لزيادة الوعي بعلامتك التجارية

آخر تحديث: 09 فبراير 2019

التسويق بالمحتوى: دليلك لزيادة الوعي بعلامتك التجارية

التسويق بالمحتوى: دليلك لزيادة الوعي بعلامتك التجارية
 
 
يلعب التركيز على زيادة وعي عملائك بعلامتك التجارية دورا جوهريا في النهوض بنشاطك التجاري و زيادة عدد العملاء الذين تكتسبهم كشركة. بالطبع لا يمكننا القول أنه من الممكن زيادة الوعي بعلامتك التجارية  سيحدث بين عشية وضحاها، و لكننا نؤكد على أهمية أخذه بعين الاعتبار و العمل للوصول لهذا الهدف؛ و من بين أفضل الطرق لتحقيق ذلك هي استخدام استراتيجيات التسويق عبر المحتوى الرقمي القيِّم.
 

 لماذا بناء الوعي بعلامتك التجارية مهم؟

 

يعكس الوعي بعلامتك التجارية درجة الإلمام لدى المستهلكين بشركتك ورسالتك، ولا يقتصر الأمر على أن يتعرف الأشخاص على شعارك نظرًا لكونه شيئًا مبتكرًا و معروفا بالنسبة إليهم، بل يتعداه إلى أهمية تعرف جمهورك و الأشخاص المستهدفين على علامتك التجارية و ما تمثله و تمنحه لزبنائها، وبما أن المستهلكين أكثر عرضة للشراء من العلامات التجارية التي يعترفون ويثقون بها، فإنه أضحى من اللازم أخذ زيادة وعي الناس بعلامتك التجارية بعين الاعتبار لضمان مكانتك في مجال عملك.
 

ما مدى تأثير استخدام استراتيجية التسويق بالمحتوى على زيادة الوعي بعلامتك التجارية؟

 

يسمح لك المحتوى القوي و القيِّم بعرض ما تقوم به شركتك من عمل و ما تمثله لعملائك من أجل بناء رؤية واضحة عن علامتك التجارية، ولا يقتصر الوعي بالعلامة التجارية على ما إذا كان جمهورك يعرف اسم علامتك التجارية ، ولكن على مدى فهمهم واستيعابهم لمزاياها و ما يجعلها فريدة و مختلفة و متميزة عن منافسيك. شارك التفاصيل المتعلقة بشركتك والتي توضح ما يميزك عن الآخرين في مجال عملك وأظهر للعملاء المحتملين سبب أفضلية اختيارهم لك على منافسيك من أجل الوصول إلى هدف زيادة الوعي بعلامتك التجارية شارك التفاصيل و الخدمات أو المنتجات المتعلقة بشركتك والتي توضح ما يميزك عن الآخرين في مجال عملك، وأظهر للعملاء المحتملين الشيء المميز الذي يجدونه في شركتك فقط و ليس لدى منافسيك.
 
على سبيل المثال ، يمكنك استخدام صفحة محددة على موقعك على الإنترنت لوصف ثقافة شركتك وما الذي يجعلها فريدة، ويمكنك أيضًا استخدام صفحة مخصصة لتوضيح الطرق التي تستعملها شركتك و التي تختلف بها علامتك التجارية عن غيرها في فئة مماثلة ، سواء كانت المواد أو المكونات المختلفة التي تستخدمها ، أو أي شيء آخر يخلق التميز مثل كونك تعمل خلال عطلات نهاية الأسبوع على غرار الشركات المنافسة.
 
 

كيفية استخدام التسويق  بالمحتوى القيِّم لزيادة الوعي بعلامتك التجارية

 

تعد زيادة الوعي بالعلامة التجارية أمرًا صعبًا، ولكن يمكنك اتباع هذه الخطوات السبعة لإستخدام مثالي للتسويق بالمحتوى الرقمي الذي يساعدك على تحقيق أهداف علامتك التجارية.
 

1. إفهم جمهورك

 

يعد فهم جمهورك بمثابة الخطوة الأولى في إنشاء أي إستراتيجية تسويق. بما أنه من البديهي تلبية حاجات متتبيعك و التواصل معهم باستمرار فيجب جعل فهم عملائك من أولوياتك.
 
هناك بعض الأسئلة الأساسية التي يجب أن تسألها عن جمهورك للتأكد من أن كتاباتك موجهة لهم.
 

-        من هو جمهورك؟

أول شيء يجب عليك أخذه بعين الاعتبار هو جعل تلبية رغبات عملائك من أولوياتك، عندما تمنح جمهورك منتجا يُلبي حاجياتهم و يتماشى مع اهتماماتهم فأنت إذا في الطريق الأصح لجعلهم أكثر وعيا بعلامتك التجارية، و للوصول لهدف كهذا تحتاج أن تستكشف جمهورك المستهدف من خلال التعرف على تركيبته السكانية و تدرس جيدا قِيمه و مجال اهتماماته من أجل خلق محتوى يتماشى مع انتظاراته.
 
على سبيل المثال ، إذا كانت شركتك تقوم بإنشاء باقات يدوية الصنع للعرائس، فإن جمهورك مُتكون بشكل رئيسي من النساء، وفي هذه الحالة ، يجب عليك جعل محتواك يتناسب مع متطلبات العرائس. زيادة على ذلك،  إظهار التزامك و تفانيك في العمل عن طريق تزويدهم بتجربة رائعة و مميزة سيجعلهم حتما أكثر تعلقا و وعيا بعلامتك التجارية عن باقي العلامات.
 

-    أين يقضي جمهورك وقته على الإنترنت؟

بعد تحديد جمهورك المستهدف و التعرف عليه يحين الآن وقت المرحلة الثانية  ألا وهي جمع معلومات أكثر عن ميولاته. من أهم ما يميز هذه المرحلة هو التعرف على المواقع الإلكترونية و المدونات التي يقضي فيها جمهورك وقته لكي تُنشأ محتوى يتماشى معه انطلاقا من التعرف على ما يجذب هذا الجمهور.
 
بالإضافة إلى ذلك، يجب أن تعرف على نوع المحتوى الذي يتجاوب و يقضي فيه وقتا أكثر على صفحتك الشخصية؛ على سبيل المثال إن كان جمهورك يقضي وقتا أكثر على مشاهدة الفيديوهات التي تنشرها فسيكون التركيز على نشر فيديوهات أكثر بدل الصور كجزء من تطوير استراتيجيتك للتسويق بالمحتوى، وعلى هذا المنوال؛ بالهدف الأساسي هو فهم جمهورك أكثر وتلبية احتياجاتهم والتواصل الايجابي معهم والذي سيؤدي حتما الى ارتفاع في مستوى تعلقهم و وعيهم بعلامتك التجارية.
 
 

2.     قم بإنشاء إستراتيجية المحتوى

 

الآن و بعد أن تجاوزت مرحلة فهم جمهورك المستهدف، قد حان الوقت لكي تبدأ بنسج استراتيجية مُحكمة للوصول إليهم والفوز بجعلهم من زبائنك الدائمين.
 

-    ركز على قصتك

من بين أنجع الاستراتيجيات لرفع مستوى الوعي بعلامتك هو نشر محتوى قوي يعبر و يسرد قصة شركتك.  يمكنك الترويج لِعلامتك التجارية بطريقة مميزة تعكس قصتك ابتداءا من أين ابتدأت شركتك وكيف نجحت وما هي المعتقدات التي تؤمن بها لنجاح الشركة و كذلك القيم التي تعتمد عليها، واجعل كل هذه الجوانب من بين أهم ما تتطرق إليه في حملتك من أجل إعطاء صورة واضحة عن هويتك كشركة، حيث سيساعدك هذا على التواصل مع عملائك بطريقة مقربة أكثر تتجاوز مجرد علاقة تجارية تقليدية بين الشركة وعملائها.
 

-    اختر قنواتك المعتمدة للتسويق:

من أجل إيصال فكرتك التسويقية بنجاح، من الضروري اختيار قناة مناسبة للتسويق و التي تتناسب مع أفكارك و أهدافك؛ من بين هذه القنوات ستجد التالي:
 
·    صفحات الموقع: عندما يريد الأشخاص التعرف على علامة تجارية، فإن أول شيء يقومون بالإطلاع عليه هو خانة "من نحن" في موقع الويب. لذلك يجب أن يعثروا على صفحة مفصلة توضح وتشرح ثقافة شركتك بما في ذلك معتقداتك وبيئة عملك.
 
·    مشاركات المدونة: تمثل المدونات واحدة من أفضل الطرق لجذب الأشخاص لزيارة  موقعك وإحدى أفضل القنوات المعتمدة لتسويق المحتوى حيث يمكنك مشاركة معرفتك مع الآخرين في هذه المدونات و بذلك ستصبح  موثوقًا به في مجال عملك خاصة إذا حرصت على نشر المدونات بانتظام.
 
·    إرشادات قابلة للتنزيل: زوار الموقع يحبون أي شيء يمكن الحصول عليه بطريقة مجانية، و من أجل تلبية رغبة عملائك المستهدفين قم بالإعلان عن دليل مجاني قابل للتنزيل على الصفحة الأولى من موقعك على الويب أو على الصفحات التي تتطابق مع المعلومات التي تتناولها في دليلك.
 
·    مقاطع الفيديو: مقاطع الفيديو تنجح في غالبية الأمر بجذب إنتباه العملاء المستهدفين و بناء فكرة واضحة و رؤية عن شركتك و ماهية عملها الأساسي. ما تقوم به مقاطع الفيديو نسبيا هو إعطاء نظرة عامة عن ما يجري خلف كواليس شركتك وكيف تعمل، مما يجعلهم يشعرون كأنهم جزء من العائلة.
 
·    ندوات عبر الإنترنت: أصبحت الندوات عبر الإنترنت أكثر شعبية لبساطتها لأنك تستطيع مشاهدة المعلومات والاستماع إليها بدلاً من قراءتها، و تُعد هذه التقنية رائعة لتسويق المحتوى، يمكنك أيضا ربط مواضيع مشابهة بمدونتك.
 

-        أنشئ جدولك الزمني :

يساعد إنشاء جدول زمني في الحفاظ على سيرورة خطتك على الطريق الصحيح؛ من دون جدولة محكمة ستكون مثل ذلك الذي يمتلك خريطة بلا طرق، و حدد عدد مرات نشر محتوى جديد والتزم بالجدول الزمني. من المهم بناء اتساق و ثبات داخل الشركة للحفاظ على مستوى وعي متابعينك بعلامتك التجارية؛ من الممكن الوصول الى هكذا اتساق عن طريق  معدل تكرار مشاركات المدونة أو في الحفاظ على طريقة التعبير الدائمة والمميزة.
 

3.     استخدم مدونة شركتك كأداة لزيادة الوعي بعلامتك التجارية

 

أن يكون لدى شركتك مدونة خاصة سيجلب لا محالة  العديد من الفوائد، و إن لم يكن لديك بعدُ واحدة فإننا ننصحك بإنشائها في أقرب وقت ممكن. تمنحك المدونة مجالا حرا لكي يصبح لدى شركتك صوت في مجال عملك. إليك بعض النصائح لمساعدتك في بناء علامتك التجارية على مدونة شركتك:
 

·       أنتج محتوى جديد و مميز

الناس عامة في بحث دائم عن معلومات جديدة، و إن قمت  بنشر معلومات مماثلة لتلك التي ينشرها منافسيك، فلن يساعدك ذلك على التميز في مجالك، و من أجل ذلك يجب عليك التأني والتفكير مليا في اختيار المحتوى الذي ستقوم بنشره لجذب عملائك المحتملين لكي يعتبرون شركتك مختلفة و فريدة من نوعها مقارنة بالآخرين.  لا يمكن الإنكار و القول بأنه من السهل ابتكار أمور جديدة و شيقة بسرعة ولكن النتائج المُحصل عليها بعد هذا تستحق كل الوقت والجهد اللازمين.
 
من بين الخيارات الأخرى لنشر محتوى جديد للجمهور هو التطرق بطريقة مغايرة إلى موضوع تمت الكتابة عنه سابقا. تكمن هذه الطريقة في تفكيك الموضوع إلى تفاصيل أصغر و اختيار جانب واحد منها بدل الكتابة عنها كاملة، و يكمن التميز في هذه الطريقة باعتمادك منهجية و منظورا مُغايرا عن الآخرين،  حيث تمكنك استراتيجية الاعتماد على رؤية مغايرة و جديدة للمواضيع من جعل علامتك التجارية في أعين عملائك على أنها مبتكرة و موثوقة.
 
من جهة أخرى، من المهم خلال فترة إنشائك لمحتوى فريد التأكد من دقة المعلومات التي تستخدمها، و إذا كنت تستخدم  استراتيجية الإعتماد بالدرجة الأولى على محتوى قوي كطريقة لبناء عملاء أوفياء لعلامتك التجارية،  فيجب أن تكون هذه المعلومات دقيقة وجديرة بالثقة لكي يثق العملاء الحاليين وكذلك المحتملون بك و  بعلامتك التجارية.
 

·       اختر مواضيع تثير اهتمام جمهورك

تأكد من دراسة ما يهتم به جمهورك أولا قبل اختيار مواضيع جديدة لمدونتك، فعلى سبيل المثال، إذا كان الكثير من متابعيك على تويتر يطرحون نفس السؤال، فكر في كتابة مدونة حول هذا الموضوع. حيث سيمنحك هذا فرصة لعرض مقدرتك على التطرق لمواضيع متنوعة أنت على دراية من قبل أن جمهورك بالفعل يريد التعرف عليها. و يمكنك أيضًا الكتابة عن الموضوعات التي تمنح جمهورك فرصة التعرف على شركتك من الداخل، فعلى سبيل المثال، يُمكنك كتابة جزء من المحتوى المعروض في مدونتك حول ما وراء الكواليس في ما يخص كيفية صنع أحد منتجاتك، فالجميع يحب معرفة ما يحصل في الداخل.
 

·      ألق  نظرة على ما يقوم منافسيك بنشره

قم بعمل استخباري صغير وشاهد نوع المدونات التي ينشرها منافسيك لتُكوِّن فكرة عن  ماهية المواضيع التي تتلقى استحسان المتتبعين  بشكل جيد، بطبيعة الحال، لا يجب عليك مطلقا استنساخ المحتوى المنشور من طرف منافسيك، ولكن يمكنك بسهولة إعادة صياغة الأفكار العامة التي قام منافسيك بالتطرق إليها و نجحوا في الفوز باهتمام جمهورهم. على سبيل المثال، إذا أصدر منافسك الأول مدونة كل أسبوع تستخدم فيديو إرشادي، فيمكنك أيضًا نشر فيديو أو ندوة أسبوعية على موقعك.
 

4. كن مشاركا في مجتمعك  

 

يحب العملاء الشراء من العلامات التجارية التي تشارك معهم قيمهم وتهتم بما يخص مجتمعاتهم. إذا كنت عضوًا نشطًا في مجتمعك ، فقد يكون هذا مفيدًا للغاية لاستراتيجية تسويق محتواك، ويمكنك استخدام فكرة أنك نشط في مجتمعك لزيادة الوعي بالعلامة التجارية من خلال  إبراز هذه النقطة بطرق متعددة في ما تقوم بنشره من محتوى على المنتدى الخاص بشركتك.
 

·       أنشر صورا تخص مشاركاتك

تتمثل إحدى أفضل الطرق لربط مشاركة ما قمت به من أجل مجتمعك مع استراتيجيتك للمحتوى القوي في نشر الصور المتعلقة بهذه المشاركة،  فإذا كنت قد شاركت في حملة لجمع التبرعات أو شاركت في حدث مجتمعي ، فقم إذا بنشر الصور على موقعك و منصات التواصل الإجتماعي أيضا.
 
 

·       شارك مقاطع فيديوهاتك

تعتبر مقاطع الفيديو طريقة رائعة أخرى لإظهار مشاركاتك  في الأحداث الجماهيرية، على سبيل المثال، إذا ركض عدد من موظفيك في سباق خيري، فقم بنشر مقطع فيديو حول "خلف كواليس" هذا الحدث لِجعل متابعيك على تواصل دائم مع ما تقوم به شركتك، و تُعد مقاطع الفيديو التي تظهر مشاركة فريقك في مثل هذا النوع  من الأحداث المجتمعية وسيلة رائعة لإبراز مدى اهتمام شركتك بالعطاء لمجتمعها.
 
 

5. إرسال رسائل البريد الإلكتروني الإخبارية

 

يعد إرسال الرسائل الإخبارية عبر البريد الإلكتروني إحدى أفضل الطرق للحفاظ على شركتك في مقدمة اهتمامات عملائك، ويمكنك بسهولة مشاركتهم أخبار شركتك و إخبارهم بنصائح تساعدهم على تحقيق أهدافهم، و يمكنك كذلك إرسال دليل مجاني قابل للتحميل متعلق بمجال عمل شركتك.
 
إليك بعض النصائح لمساعدتك في تحقيق أقصى استفادة من رسائل بريدك الإلكتروني الإخبارية:
 

·       إربط  بريدك الإلكتروني بآخر ما نشرته من محتوى

يُعد ربط بريدك الإلكتروني بالمحتوى الذي قمت بنشره مؤخرًا وسيلة للتأكد من أن جمهورك لن يُوفت عليه أي من مشاركاتك. إذا كنت تقضي وقتًا قيما في إنشاء محتوى جديد فإنك يجب عليك بالطبع الحرص على أن جمهورك المستهدف سيقوم بقرائته، لهذا قم بإضافة رابط يوجه جمهورك لمحتوى صفحتك الرئيسية على موقعك الإلكتروني أو إلى المدونات والمقالات والبرامج التعليمية عبر الإنترنت أو البودكاست الجديدة.. الخ
 

·       دع جمهورك يعرف أنك سعيد للتحدث معهم

يجب عليك دائمًا إشراك عملائك المحتملين في محادثة ودية وشخصية ومشجعة، إذا جعلت عملائك يشعرون بالراحة بشأن بدء محادثة ، فسيكون من المرجح أن يستجيبوا لرسائل البريد الإلكتروني أو يتخذون إجراءات تجاه أن يصبحوا بدورهم من عملائك. ولتعزيز المحادثة مع العملاء المحتملين، شجعهم على الرد مباشرة على بريدك الإلكتروني مع أي أسئلة أو تعليقات قد تخطر على بالهم. هذا يتيح لهم معرفة أنك على رغبة دائمة في التحدث معهم.
 
 
 

6. استخدم وسائل التواصل الاجتماعي للترويج لمحتواك القوي

 

تعد وسائل التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك و تويتر و لينكدإن طريقة رائعة للترويج لمحتواك من أجل بناء علامتك التجارية والوصول إلى جمهور أكبر، فهي تسمح للمستخدمين بمشاركة محتواك الخاص بنقرة زر واحدة و بالتالي النشر و الإشهار لعلامتك التجارية.
 
و تعتبر وسائل التواصل الاجتماعي رائعة من أجل اعتمادها في استراتيجيتك للتسويق بالمحتوى، لأن المعلومات التي تشاركها مع متابعيك ليست متاحة لهم فقط ولكن لأصدقائهم كذلك؛ وبهذا فإن مشاركتك هذه لها الفرصة للوصول إلى أوسع نطاق، وإضافة إلى ذلك فإنها تُعد أداة قيّمة لأنها تتيح للمستخدمين مشاركة تعليقاتهم وآرائهم، والتي يمكنك الرد عليها بسهولة من أجل تكوين علاقات مع عملائك المحتملين.
 
 

7. قم بتحليل نتائج محتواك

 

يعد فهمك لنجاحك ومراقبتك لتطوراته أحد أهم الخطوات لسيرورة خطتك بطريقة سلسة وسليمة حيث سيسمح لك تحليل نتائج استراتيجيتك التسويقية المختلفة معرفة الأساليب الناجعة من غيرها، و بهذا تتمكن  من تحسين استراتيجيتك التسويقية في المستقبل.
 
و يعد Google Analytics منصة رائعة لفهم كمية كبيرة من البيانات حول كيفية أداء محتواك عبر الإنترنت، و من خلال هذا النظام يُمكنك معرفة أي جزء من المحتوى يجلب لك أكبر عدد من الزيارات و المشاهدات و أي القنوات التسويقية الأكثر نجاعة، ويمكنك أيضا مراجعة خرائط المواقع التي يدخل منها عملاؤك إلى موقعك وحتى معرفة ما ينقر عليه المستخدمون على موقعك.
 
استخدم هذه المعلومات لتحديد نوع المحتوى الأكثر قيمة و الذي يتماشى و أهدافك  مع اتخاذ منهج يستند على البيانات لاختيار مواضيع جديدة.
 
 
 

مريم امشيشو

ماستر في إدارة الأعمال، ومترجمة ومهتمة بشدة بإثراء المحتوى العربي في كل ما يخص ريادة الأعمال والتسويق و أؤمن بقوة الكلمة و أعتبر مواقع التواصل الاجتماعي كنزا عظيما للوصول الي ما لم نكن نستطيع الوصول له سابقا

مقالات ذات صلة

Growth Hacking: التكتيكات التي يجب على كل الشركات الناشئة معرفتها

Growth Hacking: التكتيكات التي يجب على كل الشركات الناش...

اليك قائمة كاملة وقابلة للتنفيذ لأهم تكتيكات و أساليب النمو السريع أو هاكر النمو التي يمكنك استخدامها لزيادة معدل نمو عملك وبناء قاعدة مستخدمين نشطين بسرعة.

8 نصائح لاختيار أفضل شركة تسويق رقمي لعملك

8 نصائح لاختيار أفضل شركة تسويق رقمي لعملك

إن اختيار شركة تسويق ملائمة لعملك عبر الانترنت قد يكون من الصعوبة التي تحتاج معها لبعض التوجيه، لهذا اليك بعض النصائح من أجل إيجاد أفضل شركة تسويق ممكنة لعملك

التعليقات (0)

اشترك بالنشرة البريدية واحصل على مشاركاتنا الأكثر شعبية كل أسبوع


أيضا ندعوك لمتابعة حساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي